القـ.ـر.م رو.سية وإدلـ.ـب سـ.ـورية

القـ.ـر.م رو.سية وإدلـ.ـب سـ.ـورية

تحـ.ـت العنـ.ـوان أعـ.ـلاه كتـ.ـب ستـ.ـانيسلاف إيفـ.ـانوف فـ.ـي كـ.ـوريير للصنـ.ـاعات العسـ.ـكرية بحسـ.ـب مانقـ.ـلت ارتـ.ـي بالعـ.ـربي ورصـ.ـدته وكـ.ـالة الميـ.ـدان حول تجـ.ـاوز أردوغـ.ـان للخـ.ـطوط الحمـ.ـر فـ.ـي رو.سيا وسـ.ـوريا.

وجـ.ـاء في مقـ.ـال إيـ.ـفانوف كبيـ.ـر البـ.ـاحثين في مركـ.ـز الأمـ.ـن الدولـ.ـي بمعهـ.ـد مـ.ـوسكو للاقتـ.ـصاد العـ.ـالمي والعـ.ـلاقات الدولـ.ـية:

قـ.ـال الرئيـ.ـس التـ.ـركي أردوغـ.ـان في خطـ.ـابه أمـ.ـام الدو.رة 76 للجـ.ـمعية العـ.ـامة للأمـ.ـم المتـ.حدة في 21 سـ.ـبتمبر 2021 نـ.ـولي أهـ.ـمية كبيـ.ـرة لحمـ.ـاية وحـ.ـدة أراضـ.ـي وسيـ.ـادة أوكـ.ـرانيا بـ.ـمـ.ـا فـ.ـيها شـ.ـبه جزيـ.ـرة القـ.ـرم التـ.ـي لانعتـ.ـرف بضـ.ـمها وأكـ.ـد ممـ.ـثلو الخـ.ـارجية التـ.ـركية أن انتخـ.ـابات مـ.ـجـ.ـلس دو.ما الدولـ.ـة التـ.ـي أجريـ.ـت في شـ.ـبه جزيـ.ـرة القـ.ـرم ليـ.ـس لـ.ـهـ.ـا قـ.ـوة قـ.ـانونية بالنـــ.ـسبة لأنقـ.ـرة.

مع كل ضـ.ـبط النفـ.ـس الظـ.ـاهري الذي أبـ.ـداه المـ.ـسـ.ـؤولون الرو.س على تصـ.ـريحات أنقـ.ـرة المعـ.ـادية لرو.سيا يفتـ.ـرض أن لاتمـ.ـر تصـ.ـريحات أردوغـ.ـان من دو.ن عقـ.ـاب فـ.ـإذا كانت مـ.ـوسكو في السـ.ـابق تغـ.ـض النظـ.ـر إلـ.ـى حـ.ـد كبيـ.ـر عن مثـ.تل هـ.ـذه التصـ.ـريحات وعن مغامـ.ـرات أردوغـ.ـان الخـ.ـارجية ذات التـ.ـوجه الواضح المناهـ.ـض لرو.سيا في ليـ.ـبيا وسـ.ـوريا فقد تتفاقـ.ـم هـ.ـذه الخـ.ـلافات وغيـ.ـرها من الخـ.ـلافات ذات الطـ.ـبيعة المبـ.ـدئية.

لقـ.ـد دخـ.ـلت رو.سيا في تعـ.ـاون وثيـ.ـق مع أنقـ.ـرة بشـ.ـأن سـ.ـوريا على أمـ.ـل أن تساهـ.ـم السلـ.ـطات التـ.ـركية في حـ.ـل سلـ.ــمي للأزمـ.ـة السـ.ـورية وتقوم بفـ.ـصـ.ـل الجمـ.ـاعات الراديـ.ـكالية عن قـ.ـوات المعـ.ـارضة المسـ.ـلحة في إدلـ.ـب ولكـ.ـن هـ.ـذا لـ.ـم يحـ.ـدث فبحـ.ـجة محـ.ـاربة تنـظـ.ـيم الدو.لة الإسـ.ـلامية غـ.ـز.ت القـ.ـوات التـ.ـركية شمـ.ـال سـ.ـوريا وبطبيـ.ـعة الحـ.ـال لـ.ـم يحـ.ـارب الأتـ.ـراك مقـ.ـاتلي داعـ.ـش الجهـ.ـاديين لأـ.ـنهم تعـ.ـاونوا معهـ.ـم لفترة طـ.ـويلة من قبـ.ـل.

علـ.ـى خلفـ.ـية العـ.ـمليات العـ.ـدوانية في سـ.ـوريا والتي تنـ.ـتـ.ـهك القـ.ـانون الدولـ.ـي بشكـ.ـل صـ.ـارخ يحـ.ـاول أردوغـ.ـان اتهـ.ـام رو.سيا بضـ.ـم شـ.ـبه جزيـ.ـرة القـ.ـرم، متجـ.ـاهلاً حـ.ـقوقها التـ.ـاريخية في شـ.ـبه الجزيـ.ـرة ورأي الغـ.ـالبية العظـ.ـمى من سكـ.ـان القـ.ـر.م من الصعـ.ـب القـ.ـول بمـ.ـاذا يهـ.ـتدي الرئيـ.ـس التـ.ـركي في خطـ.ـابه المعـ.ـادي لرو.سيا ففـ.ـي الوقــت نفـ.ـسه أعلـ.ـنت أنقـ.ـرة عن رغـ.ـبة أردوغـ.ـان في زيـ.ـارة رو.سيا في 29 سبـ.ـتمبر وإجـ.ـراء محـ.ـادثات مع بـ.ـوتين.

في ظـ.ـل الظـ.ـروف السـ.ـائدة قـ.ـد يتـ.ـم تـ.ـأجيل زيـ.ـارة عمـــ.ـل أردوغـ.ـان إلى رو.سيا وإذا تــ.ـمـ.ـت فسيـ.ـواجه الرئيـ.ـس التـ.ـركي موقـ.ـفا صعـ.ـبا في تبـ.ـرير تصـ.ـريحاته وبيـ.ـانات وز.ارة خـ.ـارجيته بشـ.ـأن الانتـ.ـخابات في شـ.ـبه جزيـ.ـرة القـ.ـرم وغيـ.ـرها من القضـ.ـايا التي تـ.ـدور حـ.ـولها الخـ.ـلافات الأسـ.ـاسية بيـ.ـن الدولـ.ـتين.

المقـ.ـالة تعبـ.ـر فقـ.ـط عن رأ.ي الصحـ.ـيفة أو الكـ.ـاتب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *