حـ مية نظام قرطاي ر جيم بد ون جو ع

حـ مية نظام قرطاي ر جيم بد ون جو ع

حمية كاراتاي (قرطاى) تعتبر صيحة جديدة فى عالم الأنظمة الغذائية، ويعتبر أسلوب حياة أكثر من كونه حمية لخفض الوزن، ويحظى النظام بشعبية كبيرة، وذلك لسهولة اتباعه وفعاليته في خفض الوزن مع ميزة كبيرة، وهي عدم الشعور بالجوع.

حمية كاراتاي (قرطاي) تعتبر صيحة جديدة فى عالم الأنظمة الغذائية، وقد نشأت فى تركيا على يد الدكتورة جنان قرطاي في كتابها “حمية قرطاي”، ومن ثم انتشرت فى أنحاء العالم.

يتميز نظام قرطاي بأنه يجمع ما بين نظام البحر المتوسط الصحي، ونظام الكيتو المرتفع في الدهون والبروتين، ويعتبر أسلوب حياة أكثر من كونه حمية لخفض الوزن.

يحظى النظام بشعبية كبيرة في تركيا وفي العديد من دول العالم، وذلك لسهولة اتباعه وفعاليته في خفض الوزن مع ميزة كبيرة، وهي عدم الشعور بالجوع.

عتمد الحمية على أربعة أعمدة

1. تناول كميات كافية من الدهون الصحية.

2. تقليل النشويات ومنع السكريات حتى سكر الفاكهة والعسل.

3. الحصول على وجبة إفطار مشبعة تحتوي على مؤشر غليسيمي منخفض.

4. الاكتفاء بوجبتين فقط وإلغاء الوجبات البينية.

* معلومات صادمة

يفاجئنا الدايت بعدد من المعلومات “الصادمة” التي تمثل عكس ما تبناه صناع الحميات الغذائية لسنوات طويلة.. ومن أشهر هذه المعلومات:

– وفقًا لهذا النظام الغذائي، لا يمكنك إنقاص الوزن عن طريق حساب السعرات الحرارية، أو عن طريق تجويع نفسك، أو دون النشاط الكافي – فعندما تكون جائعًا، يتباطأ معدل الحرق لديك، مما قد يؤدي إلى زيادة الوزن.

– إن مرض السكري وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب لها عوامل وراثية بحيث تظل الجينات نائمة إلى أن توقظها عوامل خارجية معينة؛ وطالما تعيش حياة صحية، وتتناول الأطعمة الصحية ففي الغالب أن تلك الجينات لن تستيقظ أبدًا.

– يمكن الوقاية من معظم الأمراض بما في ذلك السمنة والسكري وأمراض القلب عن طريق الحد من استهلاك السكر والدقيق المكرر، وليس عن طريق خفض الدهون.

– لا تخف من الكوليسترول إذ يوجد طبيعياً في هرمونات الجسم، ويساعد على عمل الدماغ والجهاز العصبي، وترى د. قرطاي أنك إذا تناولت 4 بيضات يوميًا، فإن الكبد تخفض من إنتاج الكولسترول بالجسم والعكس صحيح، وأضافت إن انخفاض الكوليسترول أكثر من المطلوب قد يكون سببًا للأمراض.

– يكاد يكون من المستحيل إنقاص الوزن دون تناول زيوت طبيعية صحية مثل زيت الزيتون والزبدة لأن جسمك لا ينتجها بشكل طبيعي، وعندها لن يكون بمقدوره التخلص من الدهون المتراكمة الضارة.

– لا تحتاج إلى الكثير من الفاكهة، بل تكفي ثمرة واحدة في اليوم، وحتما لا تحتاج إلى عصير الفاكهة لأنه سيؤدي إلى ارتفاع مفاجئ في مستويات السكر في الدم الذي سيتحول بسهولة إلى الدهون الثلاثية مسببة الأمراض، وتراكم الدهون في منطقة البطن.

اقــرأ أيضاً النظام الغذائي منخفض الكربوهيدرات.. النتائج المتوقعة

* إذا قررت اتباع حمية قارطاي، فيجب عليك الانتباه إلى هذه النقاط1. ابتعد عن الأطعمة ذات المؤشر الغليسيمي المرتفع، وهي التي ترفع نسبة السكر سريعا، مثل:

– الخبز والبطاطس والأرز والمعكرونة والشوفان ودقيق الذرة والدقيق البني، وتناول المكسرات كبديل.

– المشروبات السكرية والغازية والكحول والمشروبات المصنعة والمواد الحافظة.

– السكر والأطعمة ذات السكر المضاف، والمحليات الصناعية ومشروبات الدايت.

2. يجب أن تشرب حوالي ليترين من الماء في اليوم أي من 8 إلى 10 أكواب.

3. إذا لم تتحرك بما فيه الكفاية في حياتك اليومية، فيجب عليك المشي 40 دقيقة على الأقل.

4. الطعام يكون على وجبتين فقط، بحيث يفصل بينهما 4-5 ساعات على الأقل مع تجنب الوجبات البينية.

5. يجب عدم استهلاك أي طعام معالج أو يحتوي على إضافات.

6. يجب طهي وجبات الطعام في درجة حرارة منخفضة لفترات أطول.

7. ممنوع الأكل بعد الساعة 8:00 مساءً.

اقــرأ أيضاً النظام الغذائي منخفض الكربوهيدرات.. تفاصيل الوجبات

* المسموح في نظام قرطاي- تناول الزيوت الصحية (زيت الزيتون والبندق وجوز الهند) والزبدة والبروتين بحرية مع تجنب زيت عباد الشمس أو زيت الذرة.

– ثمرة من الفاكهة منخفضة المؤشر إلى السكري مثل: الكرز والتوت والغريب فروت والمشمش المجفف والتفاح والبرتقال والكمثرى والبرقوق واليوسفي.

– اللحوم والطيور والأسماك الطازجة التي لم تتناول طعاما مصنعا، والبيض، والزبادي المنزلي.

– الخضروات النيئة والمطهوة مع الاهتمام بالسبانخ والبروكلي والبامية والملفوف والفاصوليا الخضراء والخرشوف والبقول مثل العدس والفاصوليا البيضاء.

– القهوة والشاي.

ما مقدار الوزن الذي يمكن أن تخسره من خلال قرطاي؟يدعي المتابعون ويؤكدون أنهم يمكن أن يفقدوا وزنًا يصل إلى 5 كيلوغرامات في غضون أسبوعين، وأن خسارة الوزن تظل مستمرة ما داموا على النظام.

هيا نبدأ

وجبة الإفطار

هي أهم وجبة في اليوم، وهى ثابتة إلى حد ما

– بيض مقلي أو مسلوق ثم يقلى في الزبد أو زيت الزيتون + 20-30 حبة زيتون، زبدة من النوع الجيد + جبن كامل الدسم + خضروات موسمية طازجة + حليب كامل الدسم + مكسرات + شاي أو قهوة أو شاى باللبن.

وجبة الغذاءيشترط احتواؤه على بروتين ودهون صحية وخضروات، ولكن النوع بحسب الذوق والإمكانات.. ومن أمثلة الغذاء:

– لحم بالزبد – سبانخ – شوربة اللحم – سلطة مع زيت الزيتون.

– صدور الفراخ بالزبد – شوربة عدس – بامية – مخلل زيتون منزلي (يفضل استعمال ملح صخري أو بحري).

– سلمون مع زيت الزيتون – سلطة خضراء – مخلل زيتون منزلي.

– بيض – شرائح باذنجان وفلفل وطماطم مطبوخة في الفرن بزيت الزيتون.

– طاجن بامية باللحم + سلطة زبادي + مخلل زيتون منزلي.

– شوربة عدس – قرنبيط محمر – سلطة.

– كريب العدس- سلطة خضراء.

اقــرأ أيضاً الضار والمفيد من الكربوهيدرات

طريقة عمل كريب العدس- يغسل العدس، وينقع في الماء 3-5 ساعات.

يخلط العدس + لبن + 2 بيضة + نصف ملعقة بيكربونات في الخلاط حتى نحصل على قوام الكريب.

في مقلاة غير لاصقة ممسوحة بزيت الزيتون.. نضع كمية قليلة، وتوزع بشكل دائري.

يحشى بالجبن واللحم المفروم ويغلق.

الرأي الآخر فى نظام قرطايوكما الحال مع أي نظام فكما أن له مؤيدين فله معارضون، وذلك للأسباب الآتية:

النظام يحتاج للكثير من الأبحاث الإكلينيكية والتأصيل العلمي.

بالرغم من أن النظام آمن مع معظم الناس، ولكن يفضل عمل تحاليل أساسية، واستشارة الطبيب قبل البدء.

يجب الحذر لمن يعانون من النقرس، أو الحصوات، أو الأمراض المتعلقة بدهون الدم والكلى.

قد يصعب الامتناع عن الدقيق، ومشتقاته لفترات طويلة.

الأطعمة العضوية والبروتينات والدهون الصحية مرتفعة التشبع.

النظام يمنع بعض الأطعمة الصحية مثل الفاكهة والعسل والبطاطس.

غير مناسب للمرضع والحامل بسبب نقص العديد من العناصر الغذائية.

قد يتسبب في خمول وغثيان في بدايته.

مثله مثل الأنظمة قليلة الكربوهيدرات، قد يؤدي إلى تعكر المزاج والاكتئاب.

قد يؤدي لدى بعض الأشخاص إلى أرق.

وفي النهاية فإن ما يصلح لشخص لا يصلح للآخر بل قد تكون مضاره أكثر من منافعه، ولذلك أنصح بالمتابعة مع طبيب التغذية حتى نتأكد من مناسبته، وحتى نحدد المدة التي سنبقى عليها، ومتى نتوقف.