عـ ـودة حواجـ ـز المـ ـيلشـ ـيات تطـ ـور خـ ـطير فـ ـي درعا السورية

عـ ـودة حواجـ ـز المـ ـيلشـ ـيات تطـ ـور خـ ـطير فـ ـي درعا السورية

شهدت محافظة “درعا” أمس تطوراً لافتاً في مجريات الأحـ ـداث المتـ ـوترة فيها، إثر قيام مسـ ـلحين بنصب حواجـ ـز تفتيش في ريف “درعا” الغربي واختـ ـطاف مساعد أول يتبع لجهاز أمني.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن عناصر سابقين في فصائل المـ ـعارضة ممّن انضموا إلى اتفاقات التسوية في وقت سابق، أقدموا أمس على إقامة حـ ـواجز تفتيش على الطريق الواصل بين مدينة “درعا” وقرية “اليادودة” في الريف الغربي.

وأوضحت المصادر أن مسـ ـلحي فصائل التسوية قاموا بتفتـ ـيش سيارات المارّة بحثاً عن عناصر من الجيش السوري أو الأجهزة الأمنية وقد اعتـ ـقلوا “مساعد أول” في الأمن العـ ـسكري، في خطوة تصعـ ـيدية قد تتسبب في إعادة تـ ـأزم الأوضاع الأمنية.

جاء ذلك عقب فترة من التـ ـوترات الأمنية التي تشهدها المحافظة من انتشار لعمليات الاغتـ ـيالات التي يبقى فاعلها مجهـ ـولاً، إلى استـ ـهداف حواجز الجيش السوري بين الحين والآخر خاصة في “الصنمين”، وسط تحـ ـذيرات من خـ ـطورة التصـ ـعيد.

يذكر أن مسلـ ـحين مجـ ـهولين استـ ـهدفوا قبل أيام رئيس مفـ ـرزة المخابرات الجوية في “بصر الحرير” المساعد أول “عز الدين رجب”، فيما تحوّل تشـ ـييع القيادي السابق في فصيل “أحرار الشام” “وسيم الرواشدة” إلى مظـ ـاهرة بشـ ـعارات مـ ـعارضة قبل يومين.

سناك سوري